الخميس, 2018-10-18, 9:13 PM
أهلاً بك ضيف | RSS
الرئيسية | التسجيل | دخول
قائمة الموقع
فئة القسم
أخبار [34]
طريقة الدخول
بحث
التقويم
«  ديسمبر 2014  »
إثثأرخجسأح
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293031
آرشيف السجلات
تصويتنا
قيم موقعي

مجموع الردود: 3
صندوق الدردشة
أصدقاء الموقع
  • إنشاء موقع مجاني
  • منتدى الدعم والمساعدة
  • افضل 100 موقع
  • Facebook
  • Twitter
  • مقالات تقنية
  • إحصائية

    المتواجدون الآن: 1
    زوار: 1
    مستخدمين: 0
    موقعي
    الرئيسية » 2014 » ديسمبر » 4 » الاقتصاد التونسي: تهريب الموز أفضل من استيراده
    12:19 PM
    الاقتصاد التونسي: تهريب الموز أفضل من استيراده

    يعتبر الموز من أرخص أنواع الفاكهة في الكثير من دول العالم، لكن الوضع مختلف في تونس.

    إذ تزيد أسعار الموز في تونس عنها في المملكة المتحدة بحوالي 30 في المئة. وبحسب دراسة للبنك الدولي، فالموز من بين أكثر عشر بضائع تهرب إلى داخل البلاد من الجزائر أو ليبيا.

    ويمكن العثور على الموز في كل أكشاك الفاكهة في البلاد. ويقول بائع للموز في العاصمة تونس، اشترى بضاعته من الخارج: "تكلفة الموز المهرب من الجزائر تبلغ نصف تكلفة شرائه من أحد المستوردين في تونس".

    والجزائر وليبيا وتونس ليست من الدول المنتجة للموز محليا، لكن تونس تفرض ضريبة على استيراده، تبلغ 36 في المئة. كما أن عددا قليلا من رجال الأعمال لديه تصريح باستيراده.

    ومن قبل، كان يسمح لبعض المقربين من دوائر الرئيس السابق، بن على، بالتهرب من الضريبة وفرض سعر أعلى على البضائع. وبعد أربع سنوات من الثورة، ما زالت الضريبة موجودة، وأغرق السوق بالموز المهرب.

    ورغم نجاح تونس في تحقيق إنجاز سياسي هذا العام وإدارة انتقال نحو الديمقراطية، لا تزال المشاكل الاقتصادية التي كانت سببا في الثورة عام 2011 تستمر.

    وأصبح التهريب أزمة بالنسبة للحكومة التونسية، التي تخسر عوائد الضرائب.

    ويقدر البنك الدولي أنه في عام 2013، بلغت قيمة قطاع التجارة غير الرسمية حوالي 1.2 مليار دولار، أي 2.2 في المئة من إجمالي الناتج المحلي في تونس.

     

    تثبيت: صورة 1
    الفئة: أخبار | مشاهده: 114 | أضاف: محمدسلطان | علامات: :? | الترتيب: 0.0/0
    مجموع التعليقات: 0
    avatar
    Copyright MyCorp © 2018