السبت, 2017-11-25, 4:46 AM
أهلاً بك ضيف | RSS
الرئيسية | التسجيل | دخول
قائمة الموقع
فئة القسم
أخبار [34]
طريقة الدخول
بحث
التقويم
«  ديسمبر 2014  »
إثثأرخجسأح
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293031
آرشيف السجلات
تصويتنا
قيم موقعي

مجموع الردود: 3
صندوق الدردشة
أصدقاء الموقع
  • إنشاء موقع مجاني
  • منتدى الدعم والمساعدة
  • افضل 100 موقع
  • Facebook
  • Twitter
  • مقالات تقنية
  • إحصائية

    المتواجدون الآن: 1
    زوار: 1
    مستخدمين: 0
    موقعي
    الرئيسية » 2014 » ديسمبر » 8 » مقاتلو الدولة الاسلامية يعدمون مقاتلين شيعة الى الشمال من بغداد
    3:35 PM
    مقاتلو الدولة الاسلامية يعدمون مقاتلين شيعة الى الشمال من بغداد

    بغداد (رويترز) - قالت مصادر أمنية يوم الاحد إن مقاتلي تنظيم الدولة الاسلامية أعدموا 12 من أفراد جماعة شيعية الى الشمال من العاصمة العراقية بغداد بعد اندلاع قتال عنيف من أجل السيطرة على قرية بالريف. وقال مسؤولون بالجيش والشرطة إن قوات الأمن العراقية ومقاتلي الجماعة الشيعية شنوا هجوما يوم الجمعة الماضي على مقاتلي الدولة الاسلامية في منطقة تل الذهب القريبة من بلدة بلد التى تبعد 80 كيلومترا الى الشمال من بغداد. وتمكنت قوات الأمن من طرد الجماعة من قاعدتها في مركز شرطة تل الذهب يوم الجمعة لكن بعد مرور بضع ساعات عاد مقاتلو الدولة الاسلامية ليحاصروها فيما حوصر عشرات من عناصر قوات الامن ورجال الجماعة الشيعية. وقال ضابط بالمخابرات الحربية شريطة عدم نشر اسمه "وصلت الى المنطقة قوات معاونة تدعمها طائرة هليكوبتر حربية وتمكنت من كسر الحصار. لدينا تأكيد من مصادرنا بأن الارهابيين أعدموا 12 مقاتلا متطوعا يوم السبت". وأكد أمير عبد الهادي رئيس بلدية بلد أن مقاتلي الدولة الاسلامية أعدموا عددا من رجال الجماعة الشيعية قرب بلد وأن آخرين باتوا في عداد المفقودين بعد المعركة التي وقعت يوم الجمعة لكنه قال إنه ليست لديه أي تفاصيل. وقال مسؤولون إن عشرة من رجال الجماعة الشيعية فقدوا. وقالت مصادر في مستشفى بلد إن المستشفى تسلم ست جثث على الاقل من مقاتلي الجماعة الشيعية يعتقد انهم قتلوا في الموجة الاولى من القتال يوم الجمعة. وبلد -التي يوجد بها مرقد إمام شيعي كبير- واحدة من عدة بلدات الى الشمال من بغداد شهدت قتالا ضاريا بين مقاتلي الدولة الاسلامية -التي تسيطر على مساحات كبيرة من الاراضي في شمال العراق وغربه- وقوات الامن العراقية وجماعة شيعية مؤيدة للحكومة. وقال مسؤولو أمن ومسؤولون محليون إن المزيد من مقاتلي الجماعة الشيعية يتجمعون في بلد لمحاولة طرد مقاتلي الدولة الاسلامية من مناطق محيطة بالبلدة. وقال مسؤول "طلبنا من الأهالي تخزين الأغذية والمواد الأساسية تأهبا لعملية عسكرية وشيكة ضد الارهابيين حول بلد.

    الفئة: أخبار | مشاهده: 69 | أضاف: محمدسلطان | الترتيب: 0.0/0
    مجموع التعليقات: 0
    avatar
    Copyright MyCorp © 2017